| WWF


 
	© EWS-WWF

المدارس البيئية

المسألة

لا يخفى على أحد أن موارد كوكبنا تتعرض للاستنزاف، وأن نشاطات الإنسان سببٌ أساسي لذلك. لذا، ولحماية مستقبل كوكبنا، يجب توعية صغار اليوم حول أهمية الحفاظ على موارد كوكبنا وضمان استدامة أنماط حياتنا، وهذا بالضبط هدف برنامج المدارس البيئية في الإمارات.

ما الذي نفعله

برنامج المدارس البيئية
إن برنامج المدارس البيئية عبارة عن مبادرة عالمية حول التعليم من أجل التنمية المستدامة (ESD)، من تصميم المؤسسة العالمية للتعليم البيئي (FEE) لتشجيع القيام بعمل تشترك فيه المدرسة بأكملها لحماية كوكبنا.

أداة للإدارة البيئيةتوفر المكونات السبعة لبرنامج المدارس البيئية الإطار الذي تنطلق المدارس من خلاله في رحلتها نحو الاستدامة. وتتضمن هذه المكونات:
  • كيفية القيام بمراجعة بيئية للمساعدة في فهم الوضع البيئي الحالي للمدارس
  • وضع خطة عمل لتحديد أولوية أهم القضايا البيئية في المدرسة ومعالجتها بناءً على المراجعة البيئية.
  • صياغة "قانون بيئي"؛ يتضمن بيان المهمة البيئية للمدرسة
مورد تعليمي
يحفز برنامج المدارس البيئية الطلاب على فهم كيفية تأثير بيئتنا على جميع جوانب حياتنا، ويساعد على دمج الثقافة البيئية في مناهج مختلف المواد الدراسية: مثل الرياضيات والعلوم الطبيعية واللغة والفنون والعلوم الاجتماعية.
يهدف البرنامج أيضاً إلى تحسين التواصل والتنظيم ومهارات الفريق لدى الطلاب من خلال السماح لهم بالعمل في لجان بيئية تتألف من مجموعات مختلفة من الأشخاص، مثل المعلمين وإداريي المدرسة والآباء؛ حيث يمكنهم وضع خطط طويلة المدى لمستقبل المدرسة المستدامة.

برنامج مكافآت مرموق

نجحت المدارس التي حصلت على "العلم الأخضر" المرموق والمشهود له دولياً في إثبات اجتهادهم وريادتهم في رحلة مدارسهم نحو مستقبل مستدام من خلال استكمال الخطوات السبع لبرنامج المدارس البيئية. يوجد حالياً 12 علماً أخضراً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتطبق أكثر من 50 مدرسة برنامج المدارس البيئية.
قبل التقدم للحصول على العلم الأخضر، يمكن للمدارس أيضاً التقدم للحصول على الجائزة "البرونزية" أو "الفضية" بحسب مدى إنجازهم للخطوات السبع ، كإحدى وسائل تشجيع جهودهم للحصول على العلم الأخضر والثناء عليها.

المشاريع المُصَغّرة
توفر المشاريع المُصَغّرة التي تقوم بها المدارس البيئية التمويل التأسيسي لتنفيذ مشاريع صغيرة من شأنها تمكينهم من القيام بالخطوات الأولى نحو الاستدامة. ويحظى الطلاب بالتشجيع لتصميم مشروعات بسيطة لا تخلو من الابتكار، ستدعم في نهاية الأمر الأهداف التي تسعى المدارس البيئية لتحقيقها. وتعمل شركة أبلايد ماتريالز (Applied Materials) على توفير التمويل التأسيسي لتحفيز المدارس على ابتكار طرق مبدعة وبسيطة وقوية لبناء عمليات أكثر استدامة على أراضيها. تتضمن بعض المشاريع التي تم تنفيذها الاستفادة من المياه التي تخلفها أجهزة تكييف الهواء في ري النباتات في أراضي المدارس، وتركيب الألواح الشمسية لدعم متطلباتها من الطاقة، أو تعديل أماكن مصابيح الإضاءة في الصفوف الدراسية بهدف الحد من استهلاك الطاقة مع ضمان بقاء إنارة مناسبة في الغرف.

كيف يمكنك المساعدة

هل أنتم مدرسة؟
هل أنتم مهتمون بالانضمام إلى برنامج المدارس البيئية؟ يرجى الاتصال بمسؤول التعليم.

هل أنتم جهة راعية؟
من خلال الاستثمار في الثقافة البيئية، ستستثمر في مستقبل أكثر مراعاة للبيئة. يرجى الاتصال بفريق تنمية الأعمال لمعرفة كيفية المساهمة في هذا المشروع.

الرعاة والشركاء

  • الرعاة
    أبلايد ماتيريالز
    دولفين للطاقة
    BASF

    الشركاء

    FEE
    HSBC
    وزارة التربية والتعليم