حول الجمعية | WWF

 

 

حول الجمعية

تؤمن جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمى للطبيعة بإمكانية إزدهار اقتصادنا ومجتمعنا وبيئتنا في تناغم تام. وبأننا نستطيع أن نبنى سوياً مستقبلاً مزدهراً بانسجام مع الطبيعة .

 


 

أقرأ المزيد



من نكون



جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة هي منظمة بيئية رائدة محلية غير حكومية تمتد إقليمياً وملتزمة بمساعدة مجتمعنا على إعادة صياغة العلاقة بينه وبين كوكبنا حتى يتعايش الناس بإنسجام مع الطبيعة.

نظراً لأن البيئة الصحية هي الأساس لوجود اقتصاد قوي ومجتمع مزدهر فإننا نعقد شراكات مع الحكومة وقطاع الأعمال والمجتمع المدنى من خلال مبادرات طويلة المدى متعددة للحماية، صممت من أجل حماية التراث الطبيعي لدولة الإمارات العربية المتحدة وكذلك حماية مناخنا وبحارنا وأرضنا والتنوع الأحيائي الذى يعيش فيهم. يشمل عملنا فى المجمل على العلوم والأبحاث والسياسات والتعليم ونشرالوعي لضمان سير التنمية المستقبلية يداً بيد مع الإستدامة.

بالرغم من وجود تحديات جوهرية أمامنا إلا أننا نؤمن أن إقتصادنا ومجتمعنا وبيئتنا يمكن أن يزدهروا جنباً إلى جنب. حيث أننا نستطيع أن نبني مستقبلاً مستداماً للجميع وهو المستقبل الذى يعيش فيه الناس بإنسجام مع الطبيعة. لقد تأسست جمعية الإمارات للحياة الفطرية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وتندرج تحت وزارة تنمية المجتمع. حيث كانت جمعية الإمارات للحياة الفطرية شريكاً بارزاً نشطاً فى مجال الحفاظ على البيئة في منطقتنا لأكثر من خمس عشرة عاماً. لدينا مجلس إدارة محلي كما نمثل الشبكة العالمية للصندوق العالمي للطبيعة فى دول مجلس التعاون الخليجي، تلك الشبكة التي تتمتع بخبرة تفوق الخمسين عاماً في مجال الحفاظ على البيئة وتحظى بدعم أكثر من خمسة ملايين شخص حول العالم.



التاريخ



خلال 16 سنة الماضية، طورت جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة شراكات وعلاقات مع المعنيين وتمكنت من توضيح مشاكل الحفاظ على البيئة أمام صناع القرار ورواد الأعمال في الإمارات. وقد كانت لخبرتنا في خلق حلول فعالة ذات الأثر الكبير في الحفاظ على البيئة الفضل في لعب دور هام في المجتمع المدني مع نمو الدولة، ومن خلال عملنا؛ قمنا ببناء سمعتنا كمنظمة غير حكومية موثوقة ومؤثرة.

بناء مستقبل مستدام في الإمارات العربية المتحدة

في عام 2001، قمنا بتأسيس مكتبنا في الإمارات العربية المتحدة بالشراكة مع الصندوق العالمي للطبيعة. وتابعنا العمل وفق فلسفتنا العالمية لتشجيع التناغم مع العالم الطبيعي، عملت جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي للطبيعة بلا كلل لتسليط الضوء على أكثر التهديدات إلحاحاً التي تواجهها المنطقة من خلال:

- حماية البيئات والأنواع المعرضة للخطر
- تعزيز الممارسات المستدامة للشركات
- رفع الوعي بأكثر التحديات إلحاحاً
- المساهمة في السياسات الحكومية
- القيام بأبحاث هامة في المنطقة

للاستفسارات العامة



أرسل ايميل

 

كيف نعمل

معرفة المزيد

الطبيعة

معرفة المزيد

الإنجازات

معرفة المزيد